الفضل: مجلس الأمة أقر قوانين مهمة سيكون لها أثر بالغ وهو أول مجلس يكمل مدته منذ 20 عامًا
الحجرف يهنئ ذوي الإعاقة على إقرار تعديلات قانون (حقوق ذوي الإعاقة)
الغانم: الفصل التشريعي الخامس عشر كان استثنائيًّا من ناحية الظروف التي واكبته سياسيًّا وصحيًّا واقتصاديًّا
مجلس الأمة يرفض 3 اقتراحات بقوانين لتعديل لائحته الداخلية
سمو أمير البلاد يتلقى رسائل تهنئة بتولي سموه مقاليد الحكم
الفضل: مجلس الأمة أقر قوانين مهمة سيكون لها أثر بالغ وهو أول مجلس يكمل مدته منذ 20 عامًا
الحجرف يهنئ ذوي الإعاقة على إقرار تعديلات قانون (حقوق ذوي الإعاقة)
الغانم: الفصل التشريعي الخامس عشر كان استثنائيًّا من ناحية الظروف التي واكبته سياسيًّا وصحيًّا واقتصاديًّا
مجلس الأمة يرفض 3 اقتراحات بقوانين لتعديل لائحته الداخلية
سمو أمير البلاد يتلقى رسائل تهنئة بتولي سموه مقاليد الحكم

15 أكتوبر 2020 04:42 م

وزير الخارجية يترأس وفد الكويت في الجلسة الافتراضية لمنتدى أنطاليا الدبلوماسي الأول

وزير الخارجية يترأس وفد الكويت في الجلسة الافتراضية لمنتدى أنطاليا الدبلوماسي الأول

15 أكتوبر 2020 | الدستور |  ترأس وزیر الخارجیة الشیخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وفد دولة الكویت المشارك في أعمال الجلسة الافتراضیة الخاصة التي نظمھا منتدى أنطالیا الدبلوماسي الأول بالتعاون مع المعھد الدولي للعدالة وسیادة القانون تحت عنوان "جھود مكافحة الإرھاب في ظل ظروف الوباء" والتي عقدت تحت رعایة مشتركة من قبل وزیر خارجیة الجمھوریة التركیة الصدیقة مولود أوغلو ووزیر خارجیة جمھوریة مالطا الصدیقة إیفارست بارتول الیوم الخمیس عبر تقنیة الاتصال المرئي والمسموع.
 
وأكد الشیخ أحمد الناصر في كلمة له في المنتدى أھمیة المحافظة على الجھود المبذولة والنتائج الإیجابیة التي تحققت مؤخرًا من قبل المجتمع الدولي في محاربة الإرھاب والعمل على متابعة آخر التطورات المتعلقة بالجھود المشتركة إزاء ھذه المتغیرات الدولیة المتسارعة.
 
وثمن دور المعھد الدولي للعدالة وسیادة القانون في مواجھة خطر الإرھاب وتداعیاته وإفرازاته على الساحة الدولیة، مؤكدًا أن الكویت تعمل من خلال عضویتھا ودورھا الفعال في المجلس التأسیسي للمعھد الدولي في سبیل مواجھة آفة التطرف والإرھاب والعمل على تطویر وسائل مواجھته بكافة الإمكانات والسبل.
 
وقال "أستذكر ھنا دور دولة الكویت في دعم جھود المجتمع الدولي في معركته ضد جائحة (كوفید-19) باستمرارھا في مد ید العون لشعوب العالم بتقدیم دعم بلغ نحو 290 ملیون دولار لضمان استمراریة مكافحة انتشار الوباء والحد من تبعاته وذلك بالتزامن مع مواصلة دولة الكویت لدورھا الإغاثي بدعم المحتاجین واللاجئین في العدید من الدول والعمل على تعزیز عناصر الأمن والاستقرار في مناطق النزاع".
 
ونوه "بكافة الجھود المبذولة من المجتمع الدولي والمنظمات الدولیة في إطار تخفیف المعاناة على مناطق النزاع للمحافظة على الإنجازات المشتركة والعمل على تضافر الجھود الدولیة لمحاربة المجامیع الإرھابیة مع التطلع لإیجاد رؤى مشتركة تتناسب مع المتغیرات المتسارعة والاستمرار في تحقیقھا لمكافحة الإرھاب وتمویله".
 
وأضاف قائلًا "إن ظاھرة الإرھاب لا تزال تشكل خطرًا جسیمًا وتھدیدًا للسلم والأمن الدولیین وأصبح أثرھا على المجتمعات المدنیة سواء من تدمیر أو نشر أفكار غریبة نلتمسه عند عودة المقاتلین الأجانب من مناطق النزاع باعتناقھم مذاھب لا صلة لھا بدیننا الإسلامي الحنیف بل على النقیض حیث تعد ھدمًا للبیئة الاجتماعیة والأخلاقیة وقیم الإسلام السامیة ولا تزال تواجه مجتمعاتنا التأثیرات السلبیة لمثل ھذه الآفة التي تمثلت في أسالیب وسلوكیات خاطئة ودخیلة على مجتمعنا أخطرھا الانحراف الفكري ونشر التطرف بین فئة الشباب من خلال بث السموم واعتناق أفكار ضالة والابتعاد عن منھج الوسطیة والاعتدال والتسامح التي ھي من السمات الرئیسیة في دیننا الحنیف".
 
وقال "إن دولة الكویت في الوقت الذي تحث فیه دول العالم على اعتماد سیاسات تنتھج استعادة مواطنیھم من مناطق النزاع لتؤكد بأنھا قطعت شوطًا كبیرًا في الجھود الرامیة لمكافحة الإرھاب والتطرف الفكري والتي أولت ھذا التصدي اھتمامًا بالغًا على مختلف المستویات وعبر تعاون مشترك بین الجھات الرسمیة في إعداد برامج ثقافیة وتأھیلیة للعائدین من مناطق النزاع وإدماجھم مع المجتمع المدني وذلك لاستئصال ونبذ ھذه الأفكار الضالة لما تشكله من تھدید وخطر جسیمین على السلم والأمن الدولیین".
 
وبین أن "ھذا الأمر یستوجب من الجمیع الالتفات إلى أھمیة تعزیز الشراكة الدولیة والعمل على وتیرة واحدة لتحقیق نجاحات إضافیة مع تضافر المجتمع الدولي للقضاء على ظاھرة الإرھاب وتجفیف منابعه وتمویله وتقدیم الدعم الكامل لتحقیق ركائز الأمن والاستقرار في مناطق النزاع".
 
وضم وفد دولة الكویت كلًّا من مساعد وزیر الخارجیة لشؤون مكتب وزیر الخارجیة السفیر صالح اللوغاني ومساعد وزیر الخارجیة لشؤون التنمیة والتعاون الدولي الوزیر المفوض ناصر الصبیح وعددًا من كبار مسؤولي وزارة الخارجیة. (كونا)(ح.ظ)

إقرأ أيضا

أسئلة واقتراحات




الدلال يقترح توفير مواقف للسيارات في منطقة الوزارات بجنوب السرة
نواب يتقدمون بتعديلات على مشروع قانون (دعم وضمان متضرري أزمة كورونا)
الشاهين يقترح منح رخص انتفاع مؤقتة في جزيرة فيلكا
الدمخي يقترح إطلاق اسم المرحوم الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق على أحد الشوارع أو المنشآت الدينية
الدلال والشاهين يقترحان تعديل قانون انتخابات مجلس الأمة
الدلال يقترح تجهيز مصليات في مراكز التسوق والمستشفيات وفقًا للمتطلبات الصحية
الشاهين: تكويت قطاعات نظم المعلومات في كافة الوزارات والمؤسسات الحكومية
الدلال والشاهين يتقدمان باقتراح برغبة بشأن الإعداد للانتخابات البرلمانية في ظل وباء كورونا
الشاهين يقترح نقل تبعية منطقة الشعب إلى (العاصمة التعليمية)
الصالح يقترح إعفاء الأمهات ممن لديهن أبناء في المرحلة الابتدائية من الحضور إلى العمل
الدلال والشاهين يقترحان إنشاء مركز الكويت للأرشيف الوطني
الدلال يقترح وضع نظام قانوني يعتمد على قواعد الحوكمة في التوظيف والتعيين للوظائف كافة في الجهات الحكومية
الشاهين يقترح إعفاء أحد الوالدين من العمل للتواجد مع الأبناء أثناء التعليم عن بعد
الدلال يقترح وضع اَليات قانونية وإدارية لمواجهة أوجه التطبيع التي يسعى إلى تحقيقها الكيان الإسرائيلي المحتل
الشاهين يقترح صرف بدل عدوى للأطباء الكويتيين أسوة بالوافدين ومنح بدل شاشة لجميع الأطباء
الشاهين يقترح إطلاق اسم المربي الفاضل محمد الأحمد على إحدى المدارس أو أحد المرافق التعليمية
الدلال يقترح ابتعاث خريجي (التعليم التطبيقي) لاستكمال الدراسة الجامعية
الشاهين: ترقية المتقاعدين المدنيين إلى الدرجة الوظيفية الأعلى أسوة بالعسكريين
الشاهين يقترح صرف تعويضات لـ(الكويتيين بلا رواتب) من صندوق متضرري (كورونا)
الفضل يقترح صرف ضعفي المرتب الشامل لعضو إدارة التحقيقات خلال فترة الاستبدال