dostor
الغانم يعزي بوفاة لاعب نادي الكويت السابق عبد الرحمن الراضي
الغانم يعزي نظيره التركي بضحايا حادث اصطدام أحد القطارات
سمو أمير البلاد يبعث ببرقية تعزية إلى رئيس الجمهورية التركية
الغانم يهنئ فوزية زينل بفوزها برئاسة مجلس النواب البحريني
سمو ولي العهد يستقبل رئيس وأعضاء مجلس أمناء صندوق وقفية القدس
الجلسة التكميلية لمجلس الأمة.. 8 اتفاقيات خارجية.. والتحقيق بمخالفات (الزور) ..وفحص عقود (الشقايا)
الغانم يستقبل رئيس لجنة فلسطين في البرلمان الأردني
الغانم يستقبل وزيرة خارجية النمسا
سمو الأمير يستقبل سمو ولي العهد والغانم والمبارك
سمو أمير البلاد يعزي ملك البحرين بوفاة الشيخة نورة بنت عيسى بن سلمان آل خليفة
الغانم يعزي نظيريه الفرنسيين بضحايا الهجوم المسلح في ستراسبورغ
الغانم يهنئ نظيريه في جمهورية كينيا بالعيد الوطني
سمو أمير البلاد يهنئ رئيس جمهورية كينيا بالعيد الوطني
سمو أمير البلاد يعزي الرئيس الفرنسي بضحايا الهجوم المسلح في ستراسبورغ
رئيس مجلس الأمة يؤكد مركزية وأولوية القضية الفلسطينية
مجلس الأمة يوافق على (التقاعد المبكر) و(تنظيم المعلومات الائتمانية) في المداولة الأولى.. ويحيل برنامج عمل الحكومة إلى اللجنة المالية
الغانم يستقبل وزير الخارجية الأرجنتيني
(نزاهة): إحالة مدير في (الجمارك) إلى النيابة العامة وشخص آخر
سمو أمير البلاد يهنئ منتخب الكاراتيه بحصوله على الميدالية الذهبية في بطولة شنغهاي
الغانم يهنئ نظيره في بوركينا فاسو بالعيد الوطني

04 سبتمبر 2017 01:13 م

رئيس المجلس الوطني السوداني: نثق بحكمة سمو أمير الكويت في رأب الصدع الخليجي وندعم وساطته

ثمن دور رئيس مجلس الأمة في العمل من أجل توحيد الأهداف الدبلوماسية في المحافل الدولية

نشيد بالديمقراطية التي يتمتع بها الشعب الكويتي ولا مانع من الأخذ بالتجربة الكويتية الديمقراطية
الاحتراب في السودان أدى إلى نزوح أعداد كبيرة من الجنوب للشمال ويجب التعامل معهم حتى لا تكون سببا في زيادة المشاكل
اجتمعنا ورئيس غرفة التجارة والصناعة علي الغانم واستمعنا إلى عدد من الملاحظات المتعلقة بالاستثمار والاقتصاد
توجد مساع من بعض الجهات الدولية والصندوق الدولي من أجل رفع الحصار والعقوبات المفروضة على السودان
السودان ليس لديها مشكلة في قيام سد النهضة ونقوم بمحاولة تقريب وجهات النظر بين مصر وإثيوبيا

كتب حسين الجازع
 
الدستور | 4 سبتمبر 2017 | ثمن رئيس المجلس الوطني السوداني إبراهيم أحمد عمر حكمة سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في السعي لرأب الصدع الخليجي بحكمته وخبرته الواسعة في حل القضايا محل الخلاف، مؤكدا وقوف السودان خلف وساطة سموه.

جاء ذلك في حوار لرئيس المجلس الوطني السوداني مع (شبكة الدستور الإخبارية) خلال زيارته إلى الكويت مؤخراً.

وعبر عمر عن ارتياحه لنتائج زيارته والتي فتحت آفاقا جديدة للتعاون بين البلدين الشقيقين، لافتا إلى ان تلك الزيارة هي الاولى له إلى دولة الكويت وأن الايام الأربعة التي قضاها في الكويت كانت مثمرة ومليئة بالعمل الجاد والاخوي وتبادل الآراء المفيدة للجانبين.

وثمن عمر دور رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم خلال الزيارة في العمل من أجل توحيد الأهداف الدبلوماسية في المحافل الدولية لما فيه خير لمصلحة الأمة العربية والإسلامية.

وقال إن تلك الزيارة أكدت قوة الصِّلة بين البلدين وفتحت آفاقا جديدة في الاستثمار والتعاون في العديد من المجالات معربا عن أمله في ان تكون الكويت خير معين للسودان في عدد من القضايا.

وأضاف أن مباحثاته مع الغانم تناولت قضايا محددة لتطوير العلاقات بين البرلمانين الكويتي والسوداني مضيفا انها خلصت الى اتفاق على توحيد المواقف حيال القضايا التي تطرح للوصول بقدر الإمكان إلى تلاقي الأهداف وخدمة الدول العربية والإسلامية.

وأشاد رئيس المجلس الوطني السوداني بالديمقراطية التي يتمتع بها الشعب الكويتي، مؤكدا متابعته ما يجري في الكويت من أجواء ديمقراطية، ودور المؤسسات الفاعلة والمتخصصة في الكويت لتحديد السياسات العامة التي تعبر عن آراء المواطنين.

وقال عمرإن للبرلمان السوداني تجربة راسخة في العمل البرلماني وإنه يتفاعل مع البرلمانات الأخرى، مؤكدا أن هذا لا يمنع من الأخذ بالتجربة الكويتية الديمقراطية.

من جهة أخرى أكد رئيس البرلمان السوداني أن الحكومة الكويتية من أولى الدول المحاربة للإرهاب، وتضع نفسها في مركب واحد ورجل واحد ويد واحدة لدحره.

وأوضح أن الحكومة السودانية تحارب الارهاب وفق القرارات والتشريعات المحلية والدولية وتحد من جرائمه، لافتا إلى وجود اشادة دولية تجاه السودان في هذا الجانب.

وحول اجتماعه مع رئيس غرفة التجارة والصناعة الكويتية علي الغانم واعضاء الغرفة قال عمر إن الوفد السوداني استمع إلى عدد من الملاحظات المتعلقة بالاستثمار والاقتصاد وقام بتدوينها ليتم التعامل معها مستقبلا وفق الاطر التشريعية.

وذكر أن قانون الاستثمار في السودان يتم اعادة النظر فيه كل فترة بناء على ملاحظات تأتي من المستثمرين او الحكومة السودانية.

وفيما يتعلق بالشأن الداخلي السوداني أشار عمر الى وجود حالة من الاحتراب أدت إلى نزوح أعداد كبيرة من الجنوب للشمال، مؤكدا ضرورة التعامل مع هؤلاء النازحين حتى لا تكون سببا في زيادة المشاكل.

وأوضح أنه على الرغم من وجود "بعض المتمردين" في الجنوب فإن الحكومة السودانية تسعي لأن تكون العلاقات طيبة بين جميع اطياف المجتمع السوداني.

وأشار إلى وجود حوار استمر لمدة عامين بين جميع الاطياف بالسودان وضعت خلاله أهداف رئيسة لرفع اقتصاد البلد وتطوير العلاقات الخارجية بالاضافة إلى تعديل الدستور لاستيعاب بعض الفئات في المؤسسات التشريعية .

وكشف عمر عن وجود مساع من بعض الجهات الدولية والصندوق الدولي من أجل رفع الحصار والعقوبات المفروضة على السودان.

وحول المفاوضات التي أجريت مع اثيوبيا حول سد النهضة قال عمر إن الحوار ما زال مستمرا بين الدول الثلاث وهي السودان ومصر وإثيوبيا في هذا الجانب.

وأضاف أن بلاده ليس لديها مشكلة في قيام السد وأنه ليس هناك تأثير على مياه السودان ونقوم بمحاولة تقريب وجهات النظر بين مصر وإثيوبيا في هذا الجانب.(أ.غ)
 
 

إقرأ أيضا