سمو أمير البلاد خلال استقبال محافظ وعدد من أهالي الجهراء: ابتعدوا عن الفتنة
7 أغسطس 2018 | الدستور | دعا حضرة صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح  ابناءه المواطنین إلى التكاتف ونبذ الفتنة والابتعاد عنھا.
 
وقال سموه خلال استقباله محافظ محافظة الجھراء الفریق أول متقاعد فھد أحمد الأمیر وعدد من أھالي منطقة الجھراء الذین قدموا لسموه أسمى آیات الشكر والتقدیر على إتمام مشروع مدینة الجھراء الطبیة "حبوا بعضكم البعض.. ابعدوا عنكم الفتنة.. ابعدوا عنكم الفتنة".
 
وأضاف سموه عقب الكلمة التي ألقاھا محافظ الجھراء وتضمنت أسمى آیات التقدیر لتوجیھات سموه بتنفیذ ھذا المشروع الحیوي والمھم "لم أفعل أي فضل على الجھراء فأنا ولد الجھراء وأنا من أھل الجھراء لذا شكرا للجمیع وعلى كلمة الأخ فھد والشاعر كثرالله خیره ویسعدني ویشرفني أن أشكر كل من شرفني وشكرني على المشروع".
 
وأوضح سموه أن إتمام ھذا المشروع جاء ضمن "الحقوق المفروضة علینا للاھتمام بصحة أھل الكویت وتعلیم أبنائھا وتحقیق رفاھیتھم وھذا مانریده.. وما نریده منكم حبوا بعضكم البعض وابعدوا عنكم الفتنة.. أبعدوا عنكم الفتنة".
 
وكان صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح قد استقبل بقصر بیان صباح الیوم  محافظ الجھراء الفریق أول متقاعد فھد الأمیر وعددًا من أھالي منطقة الجھراء.
 
وألقى محافظ الجھراء كلمة قال فيها إن "أھالي الجھراء أسوة بشعبكم الوفي نفتخر ونباھي بإنجازاتكم فبالأمس تشرفت الجھراء بحضوركم الكریم لافتتاح المدینة الطبیة صرحًا طبیًّا متطورًا وعنایة بالإنسان وصحته فلكم جزیل الشكر وعظیم الثناء".
 
وأضاف أنه على مستوى الوطن توالت الإنجازات الثقافیة والعمرانیة والصحیة والتعلیمیة كما حقق سموكم الأمن والأمان والحیاة المطمئنة الآمنة عدلًا ورفاھًا.
 
كما ألقى الشاعر مبارك نایف أبو ظھیر قصیدة شكر لسمو الأمير نيابة عن الأهالي لتفضله بافتتاح مستشفى الجهراء .
 
وعقب اللقاء قال الدكتور بدر الحجرف "تشرفنا الیوم بزیارة صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح في قصر بیان لنقدم لسموه أسمى آیات الشكر على المشروع الجبار العظیم في مدینة الجھراء وھو مدینة الجھراء الطبیة الذي یعد صرحًا عظیمًا فجئنا لنشكر سموه على ھذه البادرة الطیبة ولنتشرف بلقاء سموه".
 
بدوره قال المھندس طلال العنزي "أتینا الیوم ممثلین عن أھالي الجھراء شكرًا وعرفانًا لصاحب السمو، وكلمات الشكرلا توفیه حقه".
 
من جھته قال فیصل اللافي "جئنا لنشكر سمو أمیر البلاد على ما قام به سموه من بناء لمدینة طبیة متكاملة على أحدث وأجمل طراز وھي مفخرة للكویت وللكویتیین بصفة عامة ولأھل الجھراء بصفة خاصة.
 
من جانبه قال مختار منطقة النسیم عبدالعزیز محمد الجعیب" إننا تشرفنا بلقاء سموه لنعبر عن عظیم الشكر لجمیع أعمال سموه الخیریة فسموه دائمًا سباق لھا".
 
وقال النائب السابق خضیر العنزي" إننا نعیش عصر النھضة في الكویت بتكامل البنى التحتیة".
 
وأضاف أن ھناك مسیرة من العمل التنموي الكبیر على مستوى الدولة من شبكة طرق حدیثة إلى مستشفیات وإدارات وھیئات، وأعتقد أننا في طور استكمال البنى التحتیة لتكون الكویت رائدة في منطقة الخلیج وتستقبل في ألفیتھا (2025 - 2030) ومركزًا مالیًّا واقتصادیًّا عالمیًّا في ھذه المنطقة وذلك بدعم من تحركات سمو أمیر البلاد الكریمة للصین واتفاقیات سموه الكریمة مع الجانب الصیني التي أعتقد بأنھا ستسھم في دفع الكویت نحو التقدم والسلام.
 
من جھته قال خالد سلیمان العریفان إن رغبة أھالي الجھراء هي إعطاء اسم المستشفى مستشفى الشیخ صباح الأحمد ".
 
حضر المقابلة نائب وزیر شؤون الدیوان الأمیري الشیخ محمد العبدالله. (كونا)(إع)(ح.ظ)